حوادثعاجل

مقتل مراهقة 13 عاما علي يد والدتها بسبب فليم إباحي بدار السلام

 

حازم منير

بدأت نيابة حوادث جنوب القاهرة، التحقيق في واقعة مقتل مراهقة على يد والدتها بسبب مشاهدتها للأفلام الإباحية، واستمعت النيابة إلي أقوال الأسرة.

وكانت مديرية أمن القاهرة تلقت بلاغا من شرطة النجدة بوجود جريمة قتل داخل شقة بمنطقة دار السلام.

وعقب إنتقال الأجهزة الأمنية عثرت على جثة مراهقة عمرها 13 سنة مصابة بطعنة سكين فى الظهر.

وكشفت التحريات أن وراء ارتكاب الواقعة والدتها وعمرها 32 سنة، بعدما شاهدت الأم ابنتها تشاهد فيلما منافيا للآداب وألقى القبض على المتهمة وتحرر المحضر اللازم بالواقعة

واكدت جدة المجني عليها في أقوالها، إنها تقيم مع أحفادها في نفس البيت ويوم الواقعة تفاجأت بأن حفيدها الصغير يخبر والدته بأن شقيقته تشاهد فيديو غير أخلاقي عبر هاتفها، فقامت والدتها بدخول غرفتها دون أن تشعر،  وأمسكت هاتفها المحمول وبدأت بالتعدى عليها بالضرب.

وقالت الجدة في أقوالها، إنها تقيم مع أحفادها في نفس البيت ويوم الواقعة تفاجأت بأن حفيدها الصغير يخبر والدته بأن شقيقته تشاهد فيديو غير أخلاقي عبر هاتفها، فقامت والدتها بدخول غرفتها دون أن تشعر،  وأمسكت هاتفها المحمول وبدأت بالتعدى عليها بالضرب.

وتابعت أنه عقب ذلك قامت بتفتش هاتفها فوجدتها تراسل شابا يكبرها ويتحدثان بطرق غير لائقة، فثارت وبدأت تتعدى عليها بالضرب المبرح أكثر واكثر، وعندما قاومتها الفتاة ورفضت ضربها أحضرت الأم سكين وطعنتها بظهرها فسقطت على الأرض.

 

وبإجراء التحريات تبين أن وراء ارتكاب الواقعة والدتها وعمرها 32 سنة، بعدما شاهدت الأم ابنتها تشاهد فيلما منافيا للآداب وألقى القبض على المتهمة وتحرر المحضر اللازم بالواقعة.

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى